CTLP

تونس في 11/07/2013

أشعر محامي الشركة التونسيّة للأنشطة البتروليّة المسؤول القانوني لإذاعة تاطوين العموميّة السيد ثامر الزغلامي أنّ الشركة كلفته بمتابعة الإذاعة لما إعتبرته “إتهامات باطلة في تناول إذاعة تاطوين لموضوع غاز الجنوب من خلال برامجها”.

وأكّد الزغلامي لوحدة الرصد بمركز تونس لحرية الصحافة أنّ الشركة قد تمتعت أكثر من مرّة بالرد على ما جاء في بعض برامجها حول قضيّة غاز الجنوب.

وصرّح الزغلامي “بأنّه من حقّ أيّ شخص أو مؤسسة التوجّه للقضاء في حالة التعرّض إلى مظالم، وهذا مظهر من مظاهر الديمقراطية في تونس، ولكن بالنسبة للعمل الإعلامي يخشى أن تكون خلفيّة التوجه للقضاء هي الضغط على الإعلام والحدّ من الحريات الإعلاميّة خاصّة في ظلّ المنظومة القانونيّة الجديدة في تونس بعد تفعيل المرسوم 116 وإحداث الهيئة العليا للإعلام الاسمعي البصري”.

وأضاف الزغلامي “أنّه من المفروض أن يتوجّه كلّ شخص أو مؤسّسة إلى الهيئة لرفع الشكاوى المتعلّقة بتالمضامين الإعلاميّة، والهيئة لها السلطة القانونيّة لمعالجة هذه القضايا وإنصاف أصحاب هذه الشكاوى”.

ويهمّ مركز تونس لحريّة الصحافة أن يُعبّر عن تضامنه مع إذاعة تاطوين والعاملين فيها إزاء هذا الإستهداف، ويجدّد دعوته لتحييد القضاء عن التدخل في الشأن الإعلامي ومعالجة المضامين الإعلامية من خلال حقّ الردّ والنقاش في الفضاءات العامّة، ويُعبّر عن تخوّفه من أن يكون التلويح برفع القضيّة مواصلة لما بدأه والي تطاوين من تدخّل فجّ في الخطّ التحريري للمؤسسة في أيام سابقة.

وحدة رصد وتوثيق الإنتهاكات الواقعة على الإعلام التونسي بمركز تونس لحرية الصحافة

Inscrivez-vous

à notre newsletter

pour ne rien rater de nawaat.org

Leave a Reply

Your email address will not be published.