وللتثبت من صحّة هذه المعلومة، اتصلت نواة بالنائب راشد الخياري الذي نفى صحة هذا الخبر، وقال أنها مجرد إشاعة مرجّحا أن يكون الهدف منها هو مجرد التفاعل مع الصفحة عبر جمع علامات الإعجاب. وأكّد على أن مكتبه داخل مجلس نواب الشعب لم يتعرض للخلع.

في المقابل، رفض الخياري التعليق أو الإجابة عن أي شيء يتعلق بالاتهامات التي وجهها له محمد عمار رئيس الكتلة الديمقراطية في الفيديو الذي نشره على صفحته على فايسبوك مساء الأحد 14 مارس 2021، والذي اتهم فيه النائب التياري زميله راشد الخياري بالوقوف وراء تسريب التسجيلات الصوتية، وبأنه قام بتسجيل محادثة معه خلال زيارة له بمنزله رفقة النائب معاذ بالضياف، والتي كان موضوعها لائحة سحب الثقة من راشد الغنوشي كرئيس للبرلمان.

وجاءت التسريبات في شكل حديث مقطع لأجزاء على لسان النائب محمد عمار، قال فيه أنه يتعهد بالتكفل بتنظيم لقاء بين محاوره (راشد الخياري) ومجموعة من النواب وبين نادية عكاشة مديرة ديوان رئيس الجمهورية من أجل دعم لائحة سحب الثقة من الغنوشي بالبرلمان.

وتحدث عمار أيضا عن تغييرات جذرية قد تطرأ قريبا على المشهد البرلماني، و تتعلق خاصة بكتلة قلب تونس التي قال عنها بأنّه لن يكون لها وجود في غضون شهرين بسبب القضايا المتعلقة برئيس الحزب نبيل القروي، كما تحدث عن قضايا أخرى ستلاحق هذا الأخير أبرزها، حسب تعبيره، قضية اللوبيينغ.
كما تطرق عمار في التسريبات للقضاء، حيث قال أن القضاة كانوا خائفين لكن الفضل يعود حسب تقديره إلى محمد عبو الذي “فرّك” القضاء قبل خروجه من الحكومة السابقة على حدّ تعبيره.

في هذا السياق، نشر راشد الخياري تدوينة على صفحته على فايسبوك يقول فيها أن محمد عمار كان قد وصف زميله من نفس الكتلة “ه م” بالبغل، والمرجح أنه يقصد هيكل المكي لأنه الوحيد في كتلته الذي يبدأ اسمه ولقبه بهذين الحرفين.

جاء ذلك تعليقا على المداخلة التي قام بها هيكل المكي على إذاعة IFM  وعبّر خلالها عن مساندته لزميله في الكتلة الديمقراطية محمد عمار.

 

Inscrivez-vous

à notre newsletter

pour ne rien rater de nawaat.org

Leave a Reply

Your email address will not be published.