تونس في 5 أوت 2013

إنّ الجمعيات المدنية والأحزاب السياسية المكونة لجبهة الإنقاذ الوطني والمشاركة في تحرك “ستة أشهر على اغتيال الشهيد شكري بلعيد دون الكشف عن الحقيقة” يوم 6 أوت 2013 :

1) نجدد تمسكنا بموقفنا وتصميمنا على استمرار النضال بكل الأشكال المدنية والسلمية حتى حل المجلس الوطني التأسيسي وهيئات الحكم المنبثقة عنه،

2) نؤكد لعموم الشعب التونسي وفعالياته السياسية والاجتماعية والمدنية والثقافية والشبابية أن جبهة الإنقاذ موحدة حول هذا الحد الأدنى كخطّ أحمر لحل الأزمة الخانقة التي تمر بها البلاد وأنها ماضية في وضع أطر وهياكل الإنقاذ وإعداد خارطة الطريق للمرحلة القادمة،

3) نعلن أن أوضاع البلاد لم تعد تتحمّل مزيد الاستمرار في حالة التعطّل والأزمة الراهنة لذلك قررنا أننا سنتخذ في الأيّام الموالية للعيد كل التدابير وسنعلن آليات الإنقاذ الضّرورية.

جبهة الإنقاذ الوطني
تونس في 5 أوت 2013

Inscrivez-vous

à notre newsletter

pour ne rien rater de nawaat.org

Leave a Reply

Your email address will not be published.