watad

أوقفوا التتبع ضد الرفيق عاطف بن سالم أوقفوا القتلى و الإرهابيين و حاكموهم عوضا عن ملاحقة المناضلين الوطنيين الثوريين

يمثل يوم الإثنين 12 أوت 2013 الرفيق عاطف بن سالم القيادي بالحزب الوطني الإشتراكي الثوري (الوطد) والجبهة الشعبية بسوسة و الناطق الرسمي بإسم إعتصام الوفاء للشهداء بسوسة أمام قاضي التحقيق بمحكمة تونس للتحقيق في قضية أحداث جنازة الشهيد شكري بلعيد يوم 8 فيفري 2013 و ذلك بتهم التحريض على القتل والإضرار بملك الغير و إضرام النار في منقولات.

إن الحزب الوطني الإشتراكي الثوري (الوطد) :

1- يعتبر أن هذه التهم ملفقة والقضية كيدية وترتكز على صور وأشرطة فيديو فبركتها صفحات النهضة المأجورة وهي تندرج ضمن السياسة القمعية لحكومة النهضة الرجعية العميلة المتمثلة في ترهيب المناضلين و التنكيل بهم و التخلص من الخصوم السياسيين و هي ليست المرة الأولى إذ عمدت أجهزة القمع البوليسي إلى تلفيق تهم خطيرة كيدية ضد مناضلي الحزب في عديد الجهات و دفعت مرتزقة النهضة و الروابط لتشويه المناضلين و تكفيرهم و التحريض على قتلهم.

2- يؤكد على أن إستهداف الرفيق عاطف بن سالم هو إستهداف لخيار النضال الوطني الثوري في القطر حيث أن الرفيق يجسد نموذجا للمناضل الميداني الصلب الملتصق بقضايا الجماهير الكادحة و المعبر عن طموحاتها في التحرر الوطني والإنعتاق الإجتماعي وهو الذي عرفته ميادين النضال الثوري طيلة العقد الأخير سواءا في صفوف الحركة الطلابية أو الحركة الشعبية وخاصة إبان إنتفاضة 17 ديسمبر 14 جانفي وإعتصام القصبة 1 و 2 وإعتصام الوفاء للشهداء بسوسة …

3- يعتبر أن محاكمة مناضلي الحزب و الزج بهم في السجون و تشويههم و التحريض على قتلهم لن تثني الحزب عن مواصلة النضال و لن تزيد مناضليه إلا ثباتا على المبدأ وإصرارا على الكفاح وتمسكا بنهج النضال الوطني الثوري.

4- يطالب بوقف التتبع ضد الرفيق عاطف بن سالم فورا .

5- يدعو كافة المناضلات والمناضلين الوطنيين والديمقراطيين والحقوقيين إلى وقفة إحتجاجية مساندة للرفيق عاطف بن سالم و ذلك يوم الإثنين 12 أوت 2013 على الساعة التاسعة صباحا أمام قصر العدالة بتونس.
الحزب الوطني الإشتراكي الثوري (الوطد)

12 أوت 2013

Inscrivez-vous

à notre newsletter

pour ne rien rater de nawaat.org

Leave a Reply

Your email address will not be published.