تونس في 9 أوت
بيان
نحن النواب المنسحبون من المجلس الوطني التأسيسي والمعتصمون باعتصام الرحيل بساحة باردو،

نعلم الرأي العام، ان اعتصام الرحيل بباردو تعرض هذا الصباح لمحاولة لفضه بالقوة من طرف بعض “الأطراف الأمنية” التي قامت باستعمال القوة لرفع خيام المعتصمين.

إن الهدف من هذه المحاولة كان إرباك المعتصمين في ثاني أيام عيد الفطر المبارك، إلا أن هذه المحاولة باءت بالفشل وكانت نتيجتها عكسية فساهمت في مزيد توحيد المعتصمين ورفع معنوياتهم

كما نعلم الرأي العام أنه تمت اعادة نصب الخيام بساحة باردو، وان اعتصامنا السلمي متواصل الى حين تحقيق اهدافه المتعلقة بحل المجلس الوطني التاسيسي وحل الحكومة وتشكيل حكومة انقاذ وطني

كما نذكر ان التعبئة الشعبية اليومية في إطار اعتصام الرحيل مازالت متواصلة في أفق تحرك يوم 13 أوت الوطني

كما يتوجه النواب المعتصمون بالشكر إلى كل المواطنين الذين توافدوا بشكل فوري وتلقائي لتعزيز الاعتصام وحمايته من هذه الهجمة، وإلى أهالي منطقة باردو الذين احتضنوا هذا الاعتصام ولم يتوقفوا عن دعمه وإلى أعوان الأمن الجمهوري الساهرين على حماية المواطنين وحماية الحق في التعبير والتظاهر السلمي

المجد للشهداء
عاشت تونس حرة مستقلة ديمقراطية

Inscrivez-vous

à notre newsletter

pour ne rien rater de nawaat.org

Leave a Reply

Your email address will not be published.