rahina

صفاقس في 16 جويلية 2013
رسالة مفتوحة إلى السيدة مديرة القناة الأولى بالتلفزة الوطنية

انّ هيئة فرع صفاقس الجنوبية للرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان بعد استماعها الى شكاوى العديد من المواطنين في شأن البرنامج “الهزلي” المسمى “الرهينة” والذي شرعت في عرضه القناة الاولى للتلفزة الوطنية منذ بداية رمضان، وبعد التداول في هذا الموضوع تعبر عن موقفها التالي:

ان هذا البرنامج الذي أخذ من الجريمة والارهاب وصنوف العنف اللفظي والمادّي مادّة “فنية هزلية” قد أساء الى المشاهدين بمختلف شرائحهم وخاصّة منهم الأطفال واليافعين.

ان المواطنين اليوم تضيق نفوسهم بمشاهدة الحروب والتقاتل اليومي ويستولي عليهم الاحباط النفسي بسبب العنف الأخلاقي والتعديات الجنسية ومختلف أنواع الانتهاكات لم يعودوا قادرين على تحمل الجريمة مادّة “هزلية”.

ان برنامج “الرهينة” ينشر العنف والارهاب والاجرام ويعوّد الناس على أن هذه الشرور ليست من العظائم والحوادث المريعة التي يجب اجتنابها ، بل بالعكس يوهمهم بأنها من شؤون الحياة اليومية العادية التي يجب أن يألفوها ويتعايشوا معها.

ان ما تعتبره التلفزة هزلا واضحاكا هو في الحق نوع من تربية النشء خاصة على التعايش مع القوى الشريرة حتى تصبح جزءا من عالمهم وعنصرا من عناصر تجربتهم اليومية فيصبحون عنيفين قساة قدوتهم المجرمون والارهابيّون.

ان كل الدراسات العلمية تقر بأنّ نسبة عالية جدّا من أعمال العنف وانتشار الجريمة يعود الى البرامج التلفزية التي من قبيل هذا البرنامج، وان عدم المبالاة أوانعدام الإحساس بخطورة مثل هذه المشاهد المعروضة ممّا يدعو الى القلق والحيرة اذ لا نظنه مقبولا حفز الناس بطريقة مباشرة أو غير مباشرة على التسامح مع العنف بأنواعه وعلى التفكه “بذكاء المجرم” أو بتعذيب إنسان.

لهذا جميعة ولغير هذا مما يضيق المجال لذكره نهيب بالسيدة مديرة القناة الأولى للتلفزة الوطنية بأن توقف هذا البرنامج في الحال وأن تعتبر برأي الحقوقيين في الموضوع حتى لا تكون هي نفسها من المساهمين في نشر العنف والجريمة والارهاب وهو ما لاترضاه لنفسها في ما نعتقد.

والسلام

عن الهيئة
رئيس الفرع
إبراهيم بن صالح

Inscrivez-vous

à notre newsletter

pour ne rien rater de nawaat.org

Leave a Reply

Your email address will not be published.