يعلم المرصد التونسي لاستقلال القضاء انه بلغ الى علمه من مصادر قضائية مباشرة انه تم على الساعة الثانية بعد منتصف الليل تقريبا من الليلة الفارطة 27 ماي 2013 الهجوم من قبل مجهولين على منزل القاضي عبد الخالق مستورة قاضي التحقيق الاول السابق بالمحكمة الابتدائية ببنزرت والمستشار بمحكمة التعقيب حاليا الكائن بمنزل عبد الرحمان من ولاية بنزرت وذلك بقصد حرق المنزل بسكب البنزين، وقد آلت الوقائع المؤسفة الى الاضرار بباب المنزل وشباك بيت الجلوس وجزء من الحديقة قبل ان يسارع المعني بالأمر بمعية جيرانه بإخماد النيران المشتعلة مع ملاحظة ان اسباب الحادث الذي فتح في شأنه تحقيق قضائي مازالت مجهولة.

وان المرصد التونسي لاستقلال القضاء اذ يعرض الوقائع المذكورة يعبر عن ادانته لهذه الافعال الاجرامية وعن تضامنه مع القاضي السيد عبد الخالق مستورة وعائلته مؤملا ان يتم الكشف بالسرعة المرجوة على الفاعلين والأسباب الداعية الى اقتراف جريمتهم.

عن المرصد التونسي لاستقلال القضاء
الرئيس أحمد الرحموني

Inscrivez-vous

à notre newsletter

pour ne rien rater de nawaat.org

Leave a Reply

Your email address will not be published.