تونس في 17/04/20123
صحافي يتعرض إلى إعتداء خطير

تعرض الصحفي حلمي الهمامي مراسل موقع “جدل” في بنزرت ظهر يوم الثلاثاء 16 أفريل الجاري إلى اعتداء بالعنف المادي والمعنوي من قبل المتظاهرين المحتجين على قرار الرابطة الوطنية لكرة القدم، وذلك لما كان يقوم بواجبه المهني في نقل وتصوير الأحداث.

وقد تم الاعتداء على الزميل الهمامي، الذي كان يرتدي صدرية خاصة بالصحفيين، في وسط مدينة بنزرت بواسطة عصا حديدية على رأسه مما تسبب له في جروح بليغة وبقي لفترة في حالة إغماء كما قام المعتدون بافتكاك آلة تصويره وهاتفه الجوال، وقد تدخل عدد من المواطنين وأبعدوه عن المكان ونقلوه إلى المستشفى.

وحسب ما صرح به الزميل الهمامي لوحدة رصد وتوثيق الانتهاكات بمركز تونس لحرية الصحافة فإن العشرات من المتظاهرين التفوا حوله وكالوا له وابلا من الشتائم واتهموه بالتعامل مع أجهزة الأمن وبأنه سيقدم الصور التي صورها إلى الأمن ليتمكنوا من القبض على المتظاهرين.

وأكد الزميل أنه كان يقوم بواجبه المهني وقد نقل الأحداث من جهة الشرطة ثم تنقل إلى جهة المتظاهرين حيث تفاجأ بعدد كبير من المتظاهرين يسبونه ويشتمونه على خلفية قيامه بالتصوير، مضيفا أن المتظاهرين يعتقدون أنه سيقدم صورهم إلى الأمن.

وعبر حلمي الهمامي عن استنكاره لهذه الممارسات الاعتداءات التي تطال الإعلاميين خاصة الميدانيين منهم الذين اعتبرهم الأكثر عرضة للاعتداءات باعتبار احتكاكهم المباشر بالمواطنين والأمنيين.

إنّ مركز تونس لحرية الصحافة إذ يدين هذا الإعتداء الهمجي على الزميل الهمامي، فإنّه يدعو إلى تحقيق عاجل وجدي في الحادثة ومسائلة الجناة على ما إقترفوه، ويكرّر دعوته إلى وزارة الداخلية إلى تحمّل مسؤوليتها في حماية الصحافيين أثناء المظاهرات.

وحدة رصد وتوثيق الانتهاكات الواقعة على الإعلام التونسي
بمركز تونس لحرية الصحافة

Inscrivez-vous

à notre newsletter

pour ne rien rater de nawaat.org

Leave a Reply

Your email address will not be published.