تواترت منذ مدّة, و من مصادر مختلفة و مطّلعة, معلومات متطابقة مفادها أن مجموعة نواة و رمزي بالطيبي بصفة خاصة مدرجون بطريقة مباشرة و عاجلة على “رأس قائمة اغتيالات. التهديدات وردت على خلفية عمل استقصائي كنا نشرناه سابقا و تحقيق نحن بصدد انهائه حاليا.

نحن نؤكّد أن هذه التهديددات, حتى ان وضعت موضع التنفيذ, لن تغيّر شيئا في التزامنا بالعمل على كشف الحقيقة و نحن ماضون بالفعل نحو انهاء تحقيقنا الحالي و نشره و لكنّنا نحمّل وزارة الداخلية و السّلطات المعنيّة مسؤوليّة أي اعتداء يطال أي فرد من نواة أو مقرها. نذكّر أن رمزي بالطيبي مثل كشاهد في قضية اغتيال شكري بلعيد أمام السيد قاضي التحقيق بالمكتب 13 بالمحكمة الابتدائية بتونس و هو ما يجعل حمايته (و غيره من الشهود) من الضروريات.

فريق نواة.

Inscrivez-vous

à notre newsletter

pour ne rien rater de nawaat.org

Leave a Reply

Your email address will not be published.